الرئيسية » سياسة واقتصاد » موسكو وقازان على خط التناضح الثقافي
minikhanov_v_tretiakowskoj_galeree.jpg

موسكو وقازان على خط التناضح الثقافي

أطلعت مديرة معرض تريتياكوف زلفيرا تريغولوفا  Zelfira  Tregulova رستم مينيخانوف على معرض اللوحات المقام تحت عنوان "روما الخالدة. كنوز مَعْرِض لوحات الفاتيكان". وقد ضم المعرض أكثر من 40 لوحة من بيليني ورافائيل وكارافاجيو وغيرهم من أساتذة الرسم العظام. وقالت Tregulova إن المعرض مشروع فريد من نوعه بالنسبة لروسيا ككل. فلم يحدث من قبل أن سلمت متاحف الفاتيكان أي بلد من بلدان العالم مثل هذه المجموعة الكبيرة من معرض لوحاتها الدائم.

وبالإضافة إلى ذلك، أطلع رئيس جمهورية تتارستان على أهم لوحات معرض تريتياكوف، بدءا من رسم بوشكين لأوريست كيبرنسكي Oreste Kiprensky وانتهاء بإيليا ريبين Ilja Repin ونيكولاي غه Nikolai Ge..

وقد أيد رستم مينيخانوف فكرة التعاون بين وزارة الثقافة في جمهورية تتارستان ومعرض تريتياكوف ووقع الطرفان اتفاقية في هذا الشأن. ومن المقرر أن يقام معرض مشترك في 26 ابريل نيسان القادم في قازان تعرض فيه أكثر من 50 مجموعة لوحات من مجموعات غاليري تريتياكوف و 22 لوحة من مجموعات متاحف تتارستان.

 وأشارت تريغولوفا إلى أن معرض تريتياكوف مستعد لأن يوفر لجمهورية تتارستان التقنيات الجديدة التي أثبتت أهميتها في الآونة الأخيرة.