الرئيسية » اكتشف روسيا! » أسبوع الموضة في بيروت لشهر تشرين الأول 2016
917.jpg

أسبوع الموضة في بيروت لشهر تشرين الأول 2016

وأكد المدير العام لشركة فيراري جيلبرتو ميديتشي في حديث لـ "النهار" أن "ما يحصل اليوم في بيروت من خلال أسبوع الموضة يُضاهي عروض الأزياء التي تُنظم في ميلانو وباريس"، مشدّداً "على أهمية هذا الحدث من حيث التركيز على أعمال المصممين اللبنانيين وإبداعاتهم، والإنعكاس الإيجابي لهذا الحدث على السوق اللبنانية إضافة الى تأثيره المباشر على صورة لبنان في الخارج".

وعن رعاية فيراري لهذا الحدث أكد ميديتشي:" أن علاقة تاريخية تربط فيراري بالأزياء والموضة والتي هي في الأساس إيطالية المنشأ، وبما أن فيراري هي شركة إيطالية لذلك ارتأينا أن نربط المسارين واحدهما بالآخر ".

وشهد ليل أمس الجمعة 21 تشرين الأول 2016 ثلاثة عروض مميزة للمصممين هادي كاترا، حنا توما وعبد محفوظ حيث تألقت العارضات بمجموعة مبتكرة من فساتين السهرة المميزة والفاخرة ذات القصات المنوعة الطويلة والقصيرة والمطرزة، وقد طغت على العروض الثلاثة الألوان الزاهية مع الحفاظ على الشق الكلاسيكي في الألوان .

وتنوعّت الأقشمة التي استعملها المصمّم هادي كاترا بين التفتا والرزمير والحرير والأورغنزا والغيبور في مجموعة من التصاميم المبتكرة الطويلة والقصيرة التي يدخلها الشك في معظم الأحيان. أمّا الألوان فراوحت بين الذهبي الناشف والأزرق والموف والفوشيا الى الأقمشة المقلّمة دون إغفال الأسود والبيج الفاتح.

وتألقت عارضات المصمّم حنا توما في مجموعة مميزة من فساتين السهرة الفاخرة من حيث نوعية القماش والألوان والتطريز والشك والخياطة فمن الأورغنزا والتول المطرزين، الى التفتا موريه والدنتيل بروتون وغيرها من الأقمشة المميزة. وطغت الألوان الزاهية على التصاميم فتنوّعت بين الزهر والأزرق والأخضر والذهبي. أمّا عروس توما فخرجت بالأبيض المطرّز بالغيبور والستراس واللولو.

وسيطر الأحمر والأرزق والزهر والذهبي الناشف على تصاميم عبد محفوظ الاستثنائية من حيث الابتكار والشك والتطريز، وتألقت عارضات محفوظ في مجموعة لافتة واستثنائية من فساتين السهرة التي لاقت استحسان الحاضرين فصفقوا مراراً لها.

 

عن النهار اللبنانية