الرئيسية » اكتشف روسيا! » 90 عاما على إنشاء حديقة مكسيم غوركي

90 عاما على إنشاء حديقة مكسيم غوركي

حديقة مكسيم غوركي للثقافة والترفيه – واحدة من اكبر الحدائق مساحة في موسكو وروسيا واكثرها شهرة، أفتتحت كأول حديقة للثقافة والترفيه في الــ 12 من أغسطس/ آب 1928، مساحتها الإجمالية تقدر بحوال 220 هكتارا.

والمهمة الرئيسية التي لأجلها افتتحت الحديقة تمثلت بالقيام بعمل سياسي وتعليمي وثقافي تنويري واسع النطاق لفئتي الشباب والعمال، بحسب رؤية النظام السياسي آنذاك لما كان ضروريا لهم خصوصا في وقت فراغهم، والمكان الذي خصص لافتتاح هذا المنتزه كان حتى القرن التاسع عشر يعتبر عقارياً خارج حدود المدينة .

في عام 1932، في الذكرى الأربعين لميلاد الناشط الاجتماعي والأدبي والكاتب السوفياتي مكسيم غوركي، تمت تسمية الحديقة باسمه وهي لم يكن لها نظير في العالم آنذاك، ومنذ ذلك الحين بات يطلق على هذا المكان اسم “غوركي بارك أي حديقة غوركي”.

حديقة غوركي لعبت دروها الوطني البارز في اثناء الحرب الوطنية العظمي، فكانت تعرض فيها قطع المدفعية ومدافع الهاون والدبابات والمدافع الذاتية الحركة والطائرات والمعدات الاخرى التي استولى عليها الجيش الأحمر والتي كانت في حوزة الجيشين الالماني والياباني خلال الحرب الوطنية العظمى والتي ما زال بعض منها الى يومنا هذا في المتحف المركزي للحرب الوطنية العظمي.

لطالما عكس متنزه الثقافة روح العصر بدقة. ففي نهاية القرن العشرين، بدلاً من الحماس السياسي والرياضي في العهد السوفييتي، حلّ المزاج التجاري لروسيا بعد البيريسترويكا وكانت هناك عوامل الجذب للتجوال في أرجائها، مثل الخيام، ومقاهي الشاشليك (اللحم المشوي) الصغيرة . ومع ذلك، كانت الحديقة لا تزال محبَّبة للناس حيث كانت تقام الحفلات ويجري التزحلق على الجليد في فصل الشتاء للحصول على فرصة لتنفس الهواء في وسط موسكو الصاخبة. وعندما حان الوقت لتغيير الحديقة وفقًا لمزاج القرن الجديد، شكلت هذه التقاليد اساسا للمفهوم الجديد لتحديث شكل الحديقة.

بدأ العمل في إعادة تصميم الحديقة منذ بداية 1950، حيث اقيم شكل معماري جديد للمدخل الرئيسي الموجود حتى الوقت الراهن وتغيرت الحديقة جذريا من خلال ادخال تحسينات مختلفة عليها .

وفي شتاء عام 2011، تم لأول مرة افتتاح حلبة للتزحلق على الجليد بمساحة 15000 متر مربع وأصبحت هي الأكبر مساحة في روسيا واوروبا مغطاة بالثلج الاصطناعي، حيث يمكن التزلج في ظل درجة حرارة 15 مئوية فوق الصفر.

ولكي يتم انشاء نظام امني متكامل وشامل على اراضي الحديقة تمت في 2013 اضافة مساحة تقارب 82 هكتارا اليها من أراضي “فوروبيوفي جوري – هضاب فوروبيوف” ، والتي كانت قد سميت بـ”هضاب لينين” في الفترة من 1935- 1999 ، حيث كانت على مر العصور المكان الوحيد الذي من خلاله ينظر الغزاة الى موسكو.

عادة كان النبلاء يسكنون “هضاب فوروبيوف” ، وفي 1473 اصبحت من الاماكن المفضلة للامبراطور الروسي إيفان الثالث – إيفان العظيم ( 1440 – 1505) .

كما اضيفت اليها في عام 2014 مساحة من الاراضي المرتفعة التابعة لجامعة موسكو الحكومية تقدربــ 51.4 هكتار تجعل المشاهد من خلالها اكثر تمتعا بالمناظر الخلابة التي يزينها تدفق مياه نهر موسكو، ذاك الذي تصل إحدى ضفتيه بالأخرى على طول شريانه في العاصمة موسكو عشرات الجسور واهمها “جسر القرم – كريمسكي موست” والذي يفصل حديقة غوركي الى جهتين .

أفتتح في الحديقة مكتب لتأجير الدراجات المختلفة، التي جهزت لها 15 ساحة، مع 50 طاولة لتنس الطاولة، كما تم توفير خدمة الـ”واي فاي” المجانية في جميع أنحاء المنتزه مع تجهيز رفوف لشحن أجهزة الكمبيوتر المحمولة والهواتف.

تذوق آيسكريم “غوركي بارك” غير ممكن الا في هذه الحديقة وقد اصبح انتاجه خصيصا لزوارها من اطفال ونساء وشباب.

في الصيف، كراسي الاسترخاء منتشرة في جميع أنحاء الحديقة. وهنا افتتحت أول دار سينما في البلاد في الهواء الطلق ذات البرامج التعليمية خلال فترة النهار.

التحسينات لم تشمل تنظيف البحيرات الواقعة في مساحة الحديقة بعد ادخال التحسينات المختلفة عليها ولكن تم افتتاح “المدرسة الخضراء” – وهي نادٍ بيئي للأطفال مع حديقة صغيرة خصصت لدروس في علم البيئة، وهناك صفوف(فصول) البستنة ودروس الفن التشكيلي وكذلك تم إنشاء مجموعة متنوعة من الورود، كما استبدلت الإضاءة في الحديقة بتركيب 614 جهازا عصريا جديدا للإضاءة وكذلك أفتتح متحف الفن المعاصر “جراد” اضافة الى كثير من الأندية الرياضية المختلفة والمناسبة لكل الأعمار .

كما سيرى سكان موسكو والزوار نسخة طبق الاصل لتمثال “فتاة ومجذاف” للنحات السوفيتي الشهير إيفان شادر، والذي تم تدميره خلال الحرب الوطنية العظمى، وقد بلغ طوله اربعة امتار.

ظهور نسخة هذا العمل الشهير في الحديقة سيكون الحدث الفنى الرئيسي للمهرجان الخاص بذكرى “90 عاما على إنشاء متنزه وحديقة غوركي للثقافة والترفيه” ، الذي سيقام في الفترة من 25 أغسطس/آب إلى 2 سبتمبر/أيلول.

صادق النويني

المراجع : مواقع الحديقة باللغة الروسية

اترك تعليقا