الرئيسية » اكتشف روسيا! » اختبار طرف اصطناعي روسي جديد وبدء تصنيعه

اختبار طرف اصطناعي روسي جديد وبدء تصنيعه

تم في نوفوسيبيرسك تصميم طرف اصطناعي روسي جديد (Exoprosthesis)  هو كناية عن رسغ يد وجرى اختباره. وقد طُبعت أجزاؤه المصنوعة من البلاستيك على طابعة ثلاثية الأبعاد تتمتع بـ”ذاكرة الشكل” وبطلاء من الكربون الشديد المتانة. وفقا لبوابة “تكنوسفيرا روسيا” الإلكترونية،”يمكن للرسغ الجديد أن يقاوم الأحمال الثقيلة وهو أرخص بـ5 مرات من نظائره الأجنبية”.

وينتظر الأطباء الروس بفارغ الصبر إنتاج التصميم الجديد بالجملة، لا سيما أن تكلفة هذا الطرف الصناعي الجديد المصنوع في مدينة نوفوسيبيرسك عاصمة سيبيريا حوالي 40-45 ألف روبل (نظيره الغربي يكلف نحو 200 ألف روبل).

وقد صنع في نهاية شهر ديسمبر/كانون الأول عام 2016 نموذج ما قبل الانتاج بالجملة لاختباره على أول مريض. وقال المطورون إن المريض كان تقييمه تقييما إيجابيا. وفي موازاة ذلك، راح المتخصصون يدرسون المواد التي صنع منها الطرف الصناعي بغية تقييم خصائصها ومدى نجاح التصميم خلال مدة سنة لا أكثر.

ويشارك بضع مؤسسات في هذا المشروع وهي: مركز التصميم ثلاثي الأبعاد وشركة “الأنظمة الطبية الثلاثية الأبعاد” ومعهد أبحاث الكسور وجراحة العظام – معهد تسيفيان، نوفوسيبيرسك، ومؤسسة الأطراف الاصطناعية وجراحة العظام – نوفوسيبيرسك، ومركز جراحة أعصاب العظام “أورطوس”.

إعداد: ميشال يمّين

اترك تعليقا